هل تعاني من قرحة المعدة؟

هل تعاني من قرحة المعدة؟

هل تعاني من قرحة المعدة؟

هناك الكثير من الأشخاص الذين يشعرون بعدم الراحة في منطقة المعدة وألم خصوصا بعد تناول الطعام، وذلك يكون بسبب قرحة المعدة، وهي من القروح المفتوحة التي تحدث في البطانة الداخلية للمعدة والجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة، ومن الأعراض الأكثر شيوعا لقرحة المعدة هي الاحساس بآلام في البطن وحرقة بعد تناول الطعام .

قرحة المعدة

هي نوع من انواع القرح الهضمية والتي تشمل :

قرحة المعدة التي تحدث في داخل المعدة
قرحة المريء التي تحدث داخل أنبوب مجوف (المريء) الذي ينقل الطعام من  الحلق الى المعدة .
قرحة الاثني عشر هي التي تحدث  داخل الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة (الاثنى عشر)

الأطعمة الغنية بالتوابل يمكن أن تسبب قرحة المعدة، والأطباء يعرفون كذلك أن العدوى البكتيرية أو بعض الأدوية يمكن ان تزيد من اعراض  قرحة المعدة .

الأعراض :

الألم الحارق هو العرض الأكثر شيوعا لقرحة المعدة، حيث ان الألم يحدث ويتفاقم عندما يلامس حمض المعدة المنطقة المتقرحة، ويتميز الألم بما يلي  :
الألم يكون في مكان ما بين السرة إلى عظمة الصدر
يكون أسوأ عندما تكون معدتك فارغة
يسبب الأرق اثناء النوم في الليل
في كثير من الأحيان يمكن ان يخف الألم مؤقتا عن طريق تناول بعض الأدوية العازلة لحمض المعدة أو عن طريق أخذ دواء يقلل من افراز حمض المعدة .
الالم قد يختفي ثم يعود بعد بضعة أيام أو أسابيع

 

 

هل تعاني من قرحة المعدة؟
هل تعاني من قرحة المعدة؟

 

 

علامات وأعراض أخرى :
قد تسبب تقرحات المعدة علامات شديدة أو أعراض اخرى مثل :
قيء الدم الذي قد يظهر أحمر أو أسود
ظهور الدم في البراز أو الغائط الذي يكون أسود
الغثيان أو القيء
فقدان الوزن الغير مبرر
فقدان الشهية

وقت الحاجة لرؤية الطبيب :
راجع طبيبك إذا كان لديك علامات ثابتة أو أعراض تقلقك، والإفراط من تناول مضادات الحموضة يعمل حاجز للحمض قد يخفف الألم، ولكنه يكون لفترة قصيرة، ولذلك إذا استمر الألم لديك عليك مراجعة طبيبك .

الأسباب :

الجهاز الهضمي مغلف بطبقة مخاطية تحمي عادة من الحمض، ولكن إذا زادت كمية حمض أو انخفضت كمية المخاط، فإنه يساعد في تكون القرحة.
الأسباب الشائعة تشمل ما يلي :
1.    البكتيريا :
تعيش بكتيريا الهيليكوباكتر بيلوري عادة في الطبقة المخاطية التي تغطي وتحمي الأنسجة التي تبطن المعدة والأمعاء الدقيقة، وهذه البكتيريا ليس منها اي ضرر ولا تسبب أي مشاكل، ولكنها يمكن أن تسبب التهاب في الطبقة الداخلية للمعدة مما يتنتج عنها القرحة ولكن هذا يحدث في ظروف معينه وليس في جميع الأشخاص .

2.    الاستخدام المنتظم لبعض مسكنات الألم :
الإفراط في تناول مسكنات الألم يمكن ان يهيج المعدة أو يسبب في التهاب بطانة المعدة والأمعاء الدقيقة، وتشمل هذه الأدوية الاسبرين، والايبوبروفين، والنابروكسين، والكيتوبروفين وغيرها من المسكنات .
القرحة الهضمية أكثر شيوعا لدى البالغين كبار السن الذين يتناولون هذه الأدوية، والألم في كثير من الأحيان يكون في الأشخاص الذين يأخذون هذه الأدوية لتخفيف ألم إلتهاب المفاصل.
3.    أدوية أخرى: 
هناك أدوية أخرى التي يمكن أن تؤدي أيضا إلى تقرحات المعدة وتشمل الأدوية المستخدمة لعلاج هشاشة العظام مثل البايفوسفونيت ومكملات البوتاسيوم .

عوامل الخطر :

هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالقرحة الهضمية والتي تشمل ما يلي :
1.    الدخان :
التدخين قد يزيد من خطر الإصابة بقرحة المعدة لدى الأشخاص الذين يصابون ببكتيريا الهيليكوبكتر بيلوري .
2.    شرب الكحول :
الكحول يمكن أن يسبب تهيج وتآكل في بطانة المعدة المخاطية، مما يزيد من كمية حامض المعدة التي ينتج .

مضاعفات قرحة المعدة :
اذا تركت قرحة المعدة دون علاج، فإنها يمكن أن تؤدي إلى :
1.    نزيف داخلي :
يمكن أن يحدث النزيف ببطيء عن فقدان الدم الذي يؤدي إلى فقر الدم أو فقدان الدم الشديدة الذي قد يتطلب دخول المستشفى أو نقل الدم، وقد يسبب فقدان الدم الحاد قيء أسود أو دموي أو براز أسود أو دموي .
2.    العدوى :
الأشخاص المصابون بقرحة المعدة يأكلون أثناء وجود  ثقب في جدار المعدة أو الأمعاء الدقيقة، مما يسبب خطر الإصابة بعدوى خطيرة في تجويف البطن (التهاب الصفاق).
3.    الندوب :
يمكن لقرحة المعدة أن تسبب ندوبا تمنع مرور الطعام من خلال الجهاز الهضمي، مما تسبب القيء وفقدان الوزن .

التحضير لموعدك مع الطبيب :

عليك تحديد موعد مع طبيب العائلة أو الطبيب العام إذا كان لديك أي علامات أو أعراض تدعو للقلق، وإذا كانت مصاب بقرحة المعدة فإنه قد يتم تحويلك إلى طبيب متخصص في الجهاز الهضمي (المعدة والأمعاء) .
انها فكرة جيدة أن تكون مستعدا جيدا لموعدك مع الطبيب، وسوف نبين لكم بعض المعلومات التي تساعدكم في جعل موعدك مع الطبيب مفيد جدا .

ما يمكنك القيام به :
كن على علم بأن هناك بعض القيود قبل الفحص، مثل منع تناول الطعام، وهناك  بعض الأدوية التي يمكن أن تؤثر على اختبارات القرحة، لذلك فإن طبيبك قد يطلب منك التوقف عن أخذ أي دواء قبل الفحص .
أكتب أي أعراض تعاني منها، حتى لو كنت لا تعتقد ان لها علاقة بالمشكلة التي تعاني منها .
كتابة المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك أية مشاكل أخرى طبية، او عمليات جراحية قمت بها في الماضي، أو أي تغييرات رئيسية في حياتك في الفترة الأخيرة .
تقديم قائمة بجميع الأدوية التي تتناولها، بما في ذلك الفيتامينات أو المكملات الغذائية التي تتناولها.

 

 

هل تعاني من قرحة المعدة؟
هل تعاني من قرحة المعدة؟

 

 

 

    كتابة الأسئلة التي تريد اجابتها من طبيبك :
يمكن إعداد قائمة من الأسئلة قبل موعدك مع الطبيب تساعدك في تحقيق الاستفادة القصوى من وقتك المحدود مع الطبيب، وترتيب قائمة أسئلتك من الأكثر أهمية إلى الأقل أهمية، وهناك بعض الأسئلة الأساسية أن يمكن ان تسالها  لطبيبك وتشمل ما يلي :

ما هو السبب الأكثر احتمالا لأعراض التي لدي ؟
هل هناك أسباب أخرى محتملة للأعراض لدي ؟
ما هي أنواع الاختبارات التي أحتاج إليها، وكيف أقوم بالإستعداد لها ؟
هل حالتي من النوع المؤقتا أو المزمن ؟
ما العلاج الذي تنصحني به ؟
ماذا افعل اذا لم تتحسن الأعراض لدي ؟
هل هناك أي قيود غذائية علي اتباعها ؟
هل هناك للوصفة الطبية التي وصفتها لي ؟
هل هناك أي نشرات أو مواد مطبوعة يمكنني آخذها معي؟
ما سبب حدوث هذه القرحة ؟

بالإضافة إلى هذه الأسئلة، لا تتردد في طرح أي سؤال أخر تريد معرفة اجابته .

ما يمكن توقعه من طبيبك :
ومن المحتمل أن يطلب منك عددا من الأسئلة، وعليك ان تكون مستعد للرد عليها، وطبيبك قد يسأل بعض الاسئلة التالية :
متى بدأت الأعراض التي تعاني منها ؟
هل الأعراض مستمرة أو متقطعة ؟
هل الأعراض شديدة ؟
هل الأعراض تكون أكثر سوءا عندما تكون جائعا ؟
متى تشعر بتحسن الأعراض لديك ؟
متى تسوء الأعراض لديك ؟
هل تأخذ مسكنات للألم أو الأسبرين؟
هل تشعر بالغثيان أو القيء؟
هل تقيأت في أي وقت مضى دم أو مادة سوداء ؟
هل لاحظت دم في البراز أو براز أسود ؟

ما يمكنك القيام به في هذه الأثناء :

بينما تكون في الانتظار لرؤية الطبيب، عليك تجنب التدخين والكحول والأطعمة الغنية بالتوابل والتوتر .

الاختبارات والتشخيص :

من أجل الكشف عن قرحة، قد تضطر إلى الخضوع لاختبارات التشخيص، مثل:
1. اختبارات البكتيريا :
قد يوصي طبيبك باختبارات لتحديد ما إذا كانت تعاني من  الهيليكوبكتر بيلوري الموجود في جسمك، ويتم هذا الاختبار باستخدام :
الدم
التنفس
البراز
تحديد نوع الاختبار يعتمد على وضعك .
لإختبار التنفس سوف تشرب أو تأكل شيئا يحتوي على الكربون المشع، واذا كنت مصاب ببكتيريا في  معدتك، فإن عينة نفسك سوف تحتوي على الكربون المشع في شكل ثاني أكسيد الكربون .

2. التنظير :
أثناء التنظير الطبيب يمرر أنبوب مجوف مجهزة بعدسة، ويدخل الى المعدة عبر المريء مما يوضح للطبيب وجود القرحة .
إذا كان طبيبك قد عثر بالكشف عن قرحة، فإنه يتم أخذ عينات من الأنسجة لفحصها في المختبر، وتحديد وجود بكتيريا في بطانة المعدة .

يقوم الطبيب بالتنظير إذا كان المريض من كبار السن، أو لديه علامات نزيف، أو الذين تعرضوا لفقدان الوزن في الفترة الأخيرة أو لديهم صعوبة في تناول الطعام والبلع .

3. الأشعة السينية :
تسمى أحيانا ابتلاع الباريوم، حيث أن الأشعة السينية يكون صورة للمريء والمعدة والأمعاء الدقيقة، وخلال الأشعة السينية يتم ابتلاع سائل أبيض (يحتوي على الباريوم) التي يغطي الجهاز الهضمي ويجعل القرحة أكثر وضوحا .

العلاجات والأدوية :

علاج القرحة الهضمية يعتمد على السبب، ويمكن أن تشمل العلاجات :
1.    المضادات الحيوية لقتل بكتيريا :
إذا تم العثور على بكتيريا في الجهاز الهضمي، فإن طبيبك سوف يصف لك المضادات الحيوية لقتل البكتيريا، ويتوجب عليك أخذ المضادات الحيوية لمدة أسبوعين، بالإضافة الى الادوية التي تقلل من حمض المعدة .

2.    الأدوية التي تمنع إفراز الحمض :
مثبطات مضخة البروتون تقلل حمض المعدة عن طريق إعاقة عمل أجزاء من الخلايا التي تنتج الحمض، وتشمل هذه الأدوية أوميبرازول، لانزوبرازول، والرابيبرازول، والإيسوميبرازول ، والبانتوبرازول .
استخدام مثبطات مضخة البروتون على المدى الطويل، وخاصة في الجرعات العالية، قد يزيد من خطر الإصابة بكسور العظام، ولذلك عليك سؤال طبيبك عما إذا كنت بحاجة الى مكملات الكالسيوم التي قد تقلل من هذا الخطر .

3.    أدوية تقلل من إنتاج الحمض :
مضادات الهستامين (H-2)  تقلل من كمية حامض المعدة الذي ينتج في الجهاز الهضمي، والذي يخفف من آلام القرحة .
يمكن صرفها بوصفة طبية أو بدون وصفة طبية، وتشمل الرانيتيدين (زانتاك)، والفاموتيدين، والسيميتيدين  والنيزاتيدين .

مضادات الحموضة يمكن أن تعمل على تخفيف الآلام بسرعة، ولكنه قد يسبب بعض الآثار الجانبية مثل الإمساك أو الإسهال .

4.    الأدوية التي تحمي بطانة المعدة والأمعاء الدقيقة :
في بعض الحالات، قد يصف الطبيب أدوية تسمى عوامل سيتوبروتيكتيفي التي تساعد على حماية الأنسجة التي تبطن المعدة والأمعاء الدقيقة، وتشمل الأدوية  الميسوبروستول .

المتابعة بعد العلاج الأولي :
علاج القرحة في كثير من الأحيان ناجح،  ولكن إذا كانت أعراضك شديدة بعد تناول العلاج، فقد يوصي طبيبك بالتنظير لاستبعاد أي أسباب أخرى محتملة لهذه الأعراض .

القرحة التي لا تشفى :
وتسمى القرحة الهضمية التي لا تلتئم مع العلاج، وهناك العديد من الأسباب التي قد تمنع القرحة من الشفاء، ويمكن أن تشمل هذه الأسباب :
عدم أخذ الأدوية وفقا للتوجيهات .
حقيقة أن بعض أنواع بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية .
الاستخدام المنتظم للتبغ .
الاستخدام المنتظم لمسكنات الألم التي تزيد من خطر القرحة .

الإفراط في إنتاج حمض المعدة، مثل متلازمة زولينجر إليسون
عدوى من بكتيريا أخرى
سرطان المعدة
الأمراض الأخرى التي قد تسبب القروح مثل قرحة في المعدة والأمعاء الدقيقة، مثل مرض كرون

نمط الحياة والعلاجات المنزلية :
اختيار نظام غذائي صحي غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة، وعدم تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات قد يجعل من الصعب على جسمك علاج القرحة .
مسكنات الألم، إذا كنت تستخدم مسكنات الألم بانتظام، فعليك سؤال طبيبك عما إذا كان الاسيتامينوفين خيارا مناسب بالنسبة لك .
السيطرة على الإجهاد والتوتر، حيث ان الإجهاد قد يزيد من سوءا العلامات والأعراض لديك .
تجنب التدخين، حيث أن التدخين قد يتداخل مع البطانة الواقية في المعدة، مما يجعل معدتك أكثر عرضة لحدوث القرحة،  كما ان التدخين يزيد من حمض المعدة.

 

هل تعاني من قرحة المعدة؟
هل تعاني من قرحة المعدة؟

 

 

 

الوقاية :
حماية نفسك من العدوى، حيث ان البكتيريا يمكن أن ينتقل من شخص إلى آخر أو من خلال الغذاء والماء .
يمكنك اخذ خطوات لحماية نفسك من الأمراض، مثل غسل اليدين بالماء والصابون وعن طريق تناول الأطعمة التي تم طهيها جيدا .
توخي الحذر مع مسكنات الألم. إذا كنت تستخدمها بانتظام حيث أن مسكنات الألم تزيد من خطر الإصابة بالقرحة .

علاج الإجهاد والتوتر

علاج الإجهاد والتوتر

علاج الإجهاد والتوتر

الإجهاد هو السبب الرئيسي للعديد من الأمراض والمشاكل الصحية المختلفة ويحذر الخبراء من عواقب الإجهاد الشديدة . في بعض الأحيان تكون  علامات تدل علي أنك تتعرض للتوتر والإجهاد وأنت لا تدرك ولا يمكن ملاحظتها علي الفور ويسبب أثار جانبية أخري .. لذلك تحتاج إلي معرفة علامات الإجهاد من أجل التحكم فيه وتجنب المضاعفات في المستقبل . لأن إدارة الإجهاد بفعالية هي مهارة حاسمة يحتاجها كل فرد لأن التعرض لمستويات عالية من الإجهاد والتوتر يمكن أن يؤدي إلي المشاكل النفسية والجسدية والعاطفية . وبعض المشاكل الأكثر شيوعاً  مثل إرتفاع ضغط الدم، النوبات القلبية،  الإكتئاب، القلق، تسارع عملية الشيخوخة .

أعراض التوتر

 1.تساقط الشعر :

وفقاً لما ذكر كارولين يعقوب، المدير الطبي ومؤسس جراحة التجميل والأمراض الجلدية في شيكاغو أننا نفقد حوالي 100 شعر يومياً  بدون علمنا . ومع ذلك فإن الإجهاد هو السبب الرئيسي لفقدان الشعر لأنه يغير من وظائف الجسم الطبيعية والفيزيولوجية بعد ثلاثة أو أربعة أشهر من مرحلة الإستراحة وعندما تكون كمية الشعر المتساقطة كبيرة يرجع السبب إلي التغيرات في الجسم والمعاناة من الإجهاد .

 

 

علاج الإجهاد والتوتر
علاج الإجهاد والتوتر

 

 

2. التغيرات المزاجية:

يؤثر الإجهاد علي الهرمونات الخاصة بك والتي تظهر في تقلب المزاج بالإضافة إلي القلق والإجهاد وإضطراب الوسواس القهري، الإدمان ومشاكل الصحة العقلية .

3. التفكير المستمر في العمل :

الإجهاد غالباً  ما يجعلك تشعر بالقلق إزاء العمل وإلتزاماتك ومسئولياتك المالية . ومع ذلك، فإن أفضل طريقة لحل هذا المشكلة هي الإبتعاد والتفكير بهدوء حيال هذه المسئوليات يزيد التفكير المستمر مع زيادة تفاقم المشكلة ويسبب القضايا الجسدية والنفسية . بدلاً من ذلك، يمكنك التمتع بقضاء وقت مع عائلتك وأصدقائك لتحقيق الإسترخاء .

 4.إختلافات الوزن :

يؤدي الإجهاد إلي إختلافات الوزن لأنه يسبب فقدان الشهية وبالتالي فقدان الوزن  أو قد يقلل من عملية التمثيل الغذائي ويتسبب في زيادة الوزن .

5. مشاكل النوم :

الكثير من التوتر والإجهاد يتسبب في مشاكل النوم . وبالتالي فإن التعب والإرهاق تحتاج إلي تحديد السبب الجذري للإجهاد ومحاولة حلها من أجل حصول الجسم علي الراحة الكافية . يمكنك تجربة تمارين اليوغا، التأمل، ممارسة التمارين الرياضية  أو المشي في الطبيعية والقراءة وما إلي ذلك .

6. القلق والأرق :

غالباً ما يؤدي الإجهاد إلي الأرق والقلق وفي حالة عدم معالجتها تتفاقم مع مرور الوقت .

7. ألم الجسم :

يتسبب الإجهاد في حدوث خلل بداخل الجسم، مما يؤدي إلي ألم الجسم والصداع وإلتهاب المفاصل الحاد وألام الصدر والقرحة والخفقان وتوتر العضلات والإسهال ومشاكل المعدة .

8.ضعف التركيز :

عندما تكون تحت ضغط في حياتك فإن هناك العديد من الأمور التي تدور في رأسك مثل مسئوليات العمل والحياة وتجد نفسك تتبع كل الأمور والتفاصيل الصغيرة .عندما تصل إلي هذه النقطة  فسوف تعاني من مجموعة من الأمور مثل نسيان المواعيد وعدم تذكر أين وضعت مفاتيحك وعدم الإلتزام بالإجتماعات . لا تدع نفسك تصل إلي هذه النقطة .

9.الصداع المزمن :

عندما تكون تحت ضغط في حياتك فإن هناك العديد من الأمور التي تدور في رأسك مثل مسئوليات العمل والحياة وتجد نفسك تتبع كل الأمور والتفاصيل الصغيرة .عندما تصل إلي هذه النقطة  فسوف تعاني من مجموعة من الأمور مثل نسيان المواعيد وعدم تذكر أين وضعت مفاتيحك وعدم الإلتزام بالإجتماعات . لا تدع نفسك تصل إلي هذه النقطة .

10.مشاكل الجهاز الهضمي :

التواجد تحت ضغط كبير في حياتك يؤدي إلي عدم الراحة الجسدية والشعور بالغثيان  .فمثلاً قد تشعر بالغثيان قبل الذهاب إلي مكتب العمل في الصباح نتيجة التوتر الذي تشعر به بسبب اليوم الذي ينتظرك  وقد تسمع قعقة سريعة في معدتك يمكن أن تسبب مشاكل الجهاز الهضمي  التي تؤدي إلي التقيؤ أو الكثير من المشاكل الأخري .

11.تشعر بدوخة خفيفة :

جميعنا يعلم بأنه عندما يعاني من التوتر والضغط النفسي يجب أخذ نفس عميق ومحاولة الإسترخاء . وعندما يتجاهل البعض هذه الخطوات  يؤدي إلي صعوبة التنفس والشعور بالدوخة وقد يتطور الوضع إلي فقدان الوعي. لذلك يجب مواهجة التعب والإسترخاء الكافي حتي لا يتسبب في المزيد من  الضرر للجسم والعقل .

12. إتباع نمط حياة غير صحي :

بعد قضاء يوم عمل شاق قد ترغب في الذهاب إلي المنزل مباشرة للإسترخاء ولكن قد يضطر البعض القيام بمجموعة من الانشطة الأخري مثل المهام المنزلية ولكن هذا أمر خاطئ بمجرد الوصول إلي المنزل يجب الإسترخاء لوقت كافي للإستيقاظ في اليوم التالي وانت لا تشعر بالتعب وحاول تجنب تناول الأدوية المسكنة والمخدرة للتعب في حالة القيام بذلك يجب الإتصال بالطبيب علي الفور .

13.إلتهاب المعدة :

يذكر المجتمع الطبي بأن الدماغ  ممتلئ بالنهايات العصبية . في الواقع أن  الجسم يحتوي علي نسبة كبيرة من الأعصاب بداخل الجسم وخارج الدماغ . وهذا ما يجعل يجعل الجسم أكثر حساسية عالية وتتفاعل مع الإجهاد . وذكرت دراسة أن هناك ما يقرب من 2000 شخص عانوا من إلتهابات المعدة بسبب الإجهاد .

14.  ألام الفك :

قد ناقشت الأبحاث أن الألم الناجم عن إنقباض الفك الخاص بك  ويكون صريف الأسنان هو الجاني . وأشار المتخصصين أن طحن الأسنان أثناء النوم  ويحدث  قرحة الفم والأسنان بالإضافة إلي الصداع .

 

 

علاج الإجهاد والتوتر
علاج الإجهاد والتوتر

 

 

15. زيادة الحساسية :

قد أظهرت الدراسات أن المصابين بالحساسية لديهم أعراض مباشرة  للإصابة بالقلق والتوتر . ويعتقد بأن هرمونات التوتر تشجع إنتاج بروتين الدم الذي يتسبب في الحساسية .

16. ألام الدورة الشهرية الشديد :

يؤثر الإجهاد مباشرة علي الهرمونات الخاصة بك والتي يمكن أن تتسبب في إختلافات الدورة الشهرية . وهذا ما يجعلك تشعر بألم  تشنجات الدورة الشهرية أكثر . ولحل هذه المشكلة يمكنك المشاركة في مممارسة التمارين الرياضية من أجل الحد من هرمونات التوتر .

17. المشاكل العاطفية :

إذا كنت تشعر بأنه من الصعب السيطرة علي أعصابك  في الأشياء المرتبطة بالعمل أو حتي في الحياة الخاصة وتجد نفسك تبحث عن طرق  أفضل لكسب المزيد من السيطرة وهذا يمكن ان يكون أيضاً من علامات التوتر .

18. ضعف الرغبة الجنسية :

غالباً ما يؤثر الإجهاد علي الرغبة الجنسية الخاصة بك .وكلما إزدات مستويات التوتر وإفرازات هرمونات التوتر المسئولة عن الإستجابة الجنسية. يتسبب الإجهاد في إستنزاف الطاقة وعدم القدرة علي ممرسة العلاقة الحميمية. إذا لاحظت ضعف الرغبة الجنسية حاول مناقشة المشكلة للبحث عن السبب وعلاجه .

نصائح التخلص من الإجهاد والتوتر :

الكمادات الباردة :

يمكنك إستخدام أكياس الثلج بتطبيقها علي جبهتك، لتقديم إغاثة سريعة من التوتر والإجهاد . أو يمكنك تطبيقه من خلال وضعه في  قطعة قماش بارد علي الرأس  لمدة عشر دقائق وتكرار ذلك  بعد مرور فترة من الوقت حتي تحصل علي القليل من الراحة .  يمكن أن يعمل كيس الخضروات المثلجة لإعطاء نفس نتيجة أكياس الثلج . عندما يتم وضع كمدات بارد علي الرأس تخذر الألم و تساعد الأوعية الدموية أن تتقلص  وتحسن الدورة الدموية، مما يعطي نتيجة فعالة في التخلص من الصداع . وهذه الطريقة مناسبة عندما يكون الصداع ناتج عن ألم الجيوب الأنفية أو الإجهاد .

شاي القرفة :

 تعد القرفة عشب أخر  فعال في علاج الإجهاد . ذلك بطحن بعض عيدان القرفة وطحنهم وإضافة القليل من الماء إلي هذا المسحوق لعمل عجينة وتطبيقها علي الجبين . والإستلقاء لمد نصف ساعة سوف يعمل علي تخفيف الصداع  وبعد مرور الوقت قم بغسل جبهتك بالماء الفاتر. هذا العلاج مفيد جداً في علاج الصداع .

العلاج العطري :

هناك روائح زيوت عطرية مختلفة، ولكن الأكثر شيوعاً في علاج الإجهاد  هو زيت اللافندر العطري والبانونج . وتستخدم هذه الزيوت لتدليك الرقبة، أثناء الإستحمام أو إستنشاقها . ويمكنك مزج خمس قطرات من زيت الروزماري مع خمس قطرات من زيت جوز الطيب، وخمس قطرات من زيت اللافندر في ناقلة الزيت وتدليك منطقة الرقبة وأعلي الظهر .

التدليك بزيت الكافور :

كذلك فإن زيت الكافور يحتوي علي خصائص مضادة للإلتهابات . وللتخلص السريع من الصداع الناتج عن التوتر والإجهاد  قم بتدليك الجبهة  بزيت الكافور لمدة 15 إلي 20 دقيقة . فهو يعمل علي تهدئة الألم و تخفيف توتر عضلات الرأس . ويمكنك إضافة الزيوت الأخري إلي الكافور مثل زيت جوز الهند أو زيت اللوز .

شاي الزنجبيل :

 يمتلك  شاي الزنجبيل خصائص مضادة للإلتهابات التي يمكن أن تساعد في تخفيف ألام الصداع .  يساعد الزنجبيل علي إسترخاء الأوعية الدموية وينشط الدورة الدموية في المخ  وبذلك تخفيف ألم الصداع والتوتر .

 

 

علاج الإجهاد والتوتر
علاج الإجهاد والتوتر

 

 

 

الماء الدافئ :

يمكنك تطبيق الماء الساخن علي الجزء الأسفل من الرقبة  و ذلك بإستخدام كيس الماء الساخن ، يعطيك إغاثة فورية من الصداع الناجم  عن الإجهاد . عندما يتم تطبيق الحرارة تعمل علي إراحة العضلات المتوتر . بإلاضافة إلي إستخدام أكياس الماء الساخنة ، يمكنك أخذ دش ساخن. و هناك طريقة أخري وهي وضع اليدين في حوض ماء ساخن لمدة 10 إلي 15 دقيقة ، عند القيام بذلك يساعد علي تحسين الدورة الدموية أو وضع الرجلين لألئك الذين يعانوا من الصداع المزمن .